أخبار إقليمية



مصفاة الدقم... إنجاز 13 بالمائة من أعمال الهندسة والمشتريات والبناء.

مصفاة الدقم... إنجاز 13 بالمائة من أعمال الهندسة والمشتريات والبناء.

تقدم الأعمال الإنشائية في مصفاة الدقم

28/05/2019

يشهد مشروع مصفاة تكرير النفط العمانية العملاقة في منطقة الدقم إحراز تقدم ملموس مع إنجاز حوالي 13 بالمائة من أعمال الهندسة والمشتريات والبناء.
يشمل ذلك أعمال الحفر وإقامة الأعمدة الفولاذية وصب القواعد الخرسانية لمباني ومنشآت المشروع، وذلك حسب ما أفادت شركة مصفاة الدقم والصناعات البتروكيماوية.
تجدر الإشارة إلى أن مشروع مصفاة الدقم والصناعات البتروكيماوية هو مشروع مشترك بين شركة النفط العمانية وشركة البترول الكويتية العالمية، ويتولى تنفيذ المشروع ثلاثة مقاولين لأعمال الهندسة والمشتريات والبناء من خلال مشروع مشترك بين تكنيكاس روينيداس ودايو للهندسة والبناء للحزمة الأولى (وحدات العمليات)، ومشروع مشترك بين بتروفاك وسامسونغ الهندسية للحزمة الثانية (الخدمات والمواقع الخارجية)، ومشروع مشترك بين سايبم اس بي ايه وسي بي آند آي للحزمة الثالثة (المرافق الخارجية).
وأضافت الشركة بأن عدد العاملين في المشروع يبلغ 4769 عاملا لدى جميع شركات مقاولات الهندسة والمشتريات والإنشاءات، حيث يتواجد فعليًا 3275 عاملاً في موقع المشروع في الوقت الحالي لمباشرة الأعمال التمهيدية والأعمال الإنشائية، بحسب شركة مصفاة الدقم.
وتتواصل في الحزمة الأولى أعمال الإنشاءات الأولية والأساسات في الموقع، بالإضافة الى توصيلات الأنابيب والخزانات والحفر والطرق الداخلية، فضلاً عن أعمال الخرسانة المسلحة وأعمال أساسات المباني وأعمال الحفر لإمداد الأنابيب تحت الأرض.
وتتواصل أعمال الحزمة الثانية للمشروع من خلال تجهيز المباني المؤقتة ، ومنشآت المخازن وتشييد مباني المكاتب الدائمة للمشروع. كما تتواصل أعمال إنشاء سور وإنشاءات القواعد للمحطة الفرعية 490 والمباني الإدارية الملحقة.
وبدأ العمل في المرحلة (ج) من الحزمة الثالثة مع الانتهاء من أعمال الحفر وتهيئة المنطقة للمشروع العمل على صب قواعد لمنشآت الخزانات. كما تم إنجاز أعمال الحفر بالكامل. وتم تركيب وتسليم 25 كابينة و10 مكاتب ضمن المنشآت المؤقتة للمشروع.
وذكرت شركة مصفاة الدقم أن المشروع حقق حتى الآن 3.7 مليون ساعة عمل بدون أي وفيات أو إصابات مضيعة للوقت. كما تم تقديم أكثر من ألف ساعة لإرشادات السلامة المهنية، بالإضافة إلى أكثر من 10 آلاف جلسة تخصصية في السلامة المهنية للعاملين في المشروع.
وقال الدكتور سالم بن سيف الهذيلي، الرئيس التنفيذي لمشروع مصفاة الدقم والصناعات البتروكيماوية: «باكتمال إنجازه سيساهم مشروع مصفاة الدقم في تعزيز الاقتصاد العماني وسيعمل كحافز للنمو في المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.»
وأضاف: «كما سيساهم المشروع في قيام العديد من المشاريع الاقتصادية في المنطقة وإيجاد فرص العمل المباشرة وغير المباشرة للشباب العماني.»




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة