أخبار الإمارات



مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية... الطاقة المخطط لها 5 آلاف ميجاواط بحلول 2030.

مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية... الطاقة المخطط لها 5 آلاف ميجاواط بحلول 2030.

إطلاق المرحلة الثالثة من مجمع محمد بن راشد في أبريل

25/02/2020

أكد العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير، بدء تشغيل المرحلة الثالثة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية والبالغة قدرتها 800 ميجاواط في شهر أبريل.
وعند استكماله، سيكون أكبر مجمع لتوليد الطاقة المتجددة في موقع واحد بالعالم، وفق نظام المنتج المستقل، وستصل قدرته الإنتاجية إلى 5000 ميجاواط بحلول عام 2030، باستثمارات تبلغ 50 مليار درهم (13.6 مليار دولار)
وتتولى هيئة كهرباء ومياه دبي المرحلة الثالثة من المجمع على ثلاث مراحل، بالشراكة مع شركة أبوظبي لطاقة المستقبل (مصدر)، وشركة كهرباء فرنسا (إي دي إف) عبر شركة إي دي إف إنرجي نوفل التابعة لها. الشركة المشغلة للائتلاف هي شعاع للطاقة 2.
وقد تفقد الطاير موقع العمل، حيث قدّم المدير التنفيذي لشركة شعاع للطاقة 2، فواز المحرمي، شروحات حول التقدم المحرز في المشروع الثالث، الذي سيتم تشغيله في أبريل 2020 بطاقة 300 ميجاواط باستخدام تكنولوجيا الألواح الشمسية عبر إطارات للطاقة. ويركز العمل في الوقت الحالي على الاستعدادات التشغيلية لتقييم استعدادية المحطة. وبعد استكمال الاختبارات الأولية، سوف تخضع المحطة لاختبارات تشغيلية تجريبية.
وكان قد تم تشغيل المرحلة الأولى من المشروع بقدرة 200 ميجاواط في مايو 2018، والمرحلة الثانية من المشروع بقدرة 300 ميجاواط في أغسطس 2018.
وتبلغ الطاقة الحالية لمشاريع الطاقة الشمسية التي تعمل في المجمع في الوقت الحالي 713 ميجاواط مع خطط لإنتاج 1013 ميجاواط في أغسطس 2020. كما تنفذ هيئة كهرباء ومياه دبي في الوقت الحالي أربعة مشاريع أخرى بطاقة 2150 ميجاواط في المجمع، ليصل بذلك إجمالي الطاقة للمراحل الخمس الحالية المعلن عنها 2863 ميجاواط.
وتعتزم الهيئة الوصول إلى 5 آلاف ميجاواط بحلول 2030 لتحقيق أهداف استراتيجية الطاقة النظيفة لدبي، بإنتاج 75 بالمائة من إجمالي الكهرباء من الطاقة النظيفة.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة