ad

حلول رايز تحلق إلى آفاق جديدة من الكفاءة

لقيت شركة إيكوبلتي إنرجي سولوشنز ترحيبًا كبيرًا على أحدث منتجاتها من حلول الإنارة الصناعية رايز ليد هاي باي، والذي تم طرحه العام الماضي من قبل إليوم لايتنج، العلامة التجارية الموفرة للطاقة المملوكة بالكامل للشركة.
وقد قام العديد من مزودي الخدمات اللوجستية والشركات الصناعية بتركيب تلك الحلول، كما يقول واداه أبيسن، المدير التجاري في شركة إيكوبلتي، الواقع مقرها في الإمارات مع فروع في كندا
والمملكة المتحدة.
«منذ طرح تلك الحلول، شهدت الشركة ارتفاعًا سريعًا في الطلب على المنتج من قبل الشركات العاملة في مناطق بعيدة ولا تستطيع الربط بشبكة الكهرباء. إن توليد الطاقة في موقع العمل يعني استخدام محرك ديزل، ولكن بتكلفة تزيد أربعة أضعاف عن الشبكات، مما دفع تلك الشركات إلى البحث عن منتجات
موفرة للطاقة.»
يشير أبيسن إلى أن هناك عدد متزايد من الشركات يعمل على تركيب أنظمة رايس في مبانيهم الجديدة «ومن ثم الاهتمام مرة أخرى بسوق التجديدات.» وتعمل إيكوبلتي في الوقت الحالي مع استشاريين لتحديد حلول ليد في مشاريعهم الباحثة عن توفير الطاقة وإقامة المباني الخضراء.
من ناحية أخرى يقول كريم علي، مدير الاستراتيجية والإبداع في شركة إيكوبلتي: «لقد تم تطوير رايز بهدف إحلالها محل الإنارة التقليدية في المباني التجارية والصناعية مثل المستودعات، ومراكز المعارض، ومرافق التصنيع. تم تطوير تلك الحلول في كندا وتعد بديلاً عن مصادر الإنارة من الهاليد المعدنية والفلوروسنت، حيث تستخدم كسر من الطاقة لكل تجهيز للإنارة، مما يعني توفير للطاقة يصل إلى 70 بالمائة. وفي ظل العمر التقديري للمنتج الذي يزيد عن 10 سنوات، فإن مجموعة رايز التي تتطلب صيانة تساهم في خفض وقت إيقاف الإنارة لإجراء التصليحات واستبدال المصابيح.»
وتعد مدة استرداد الاستثمار لتلك التجهيزات أربعة شهور فقط في المشاريع الجديدة والمناطق التي لا ترتبط بالشبكة، بينما يصل هذا الرقم إلى سنة كاملة في حالة المباني المتجددة ذات الكهرباء المدعومة وهو رقم مثير للاهتمام، كما تقول إيكوبلتي.
تصل تجهيزات رايز إلى كثافة الإنارة القصوى في أقل من ثانية. ونظرًا لعدم وجود فترة للتسخين، يستطيع المستخدم خفض استهلاك الطاقة أكثر من خلال خفض الإضاءة في حالة عدم الحاجة إليها، أو استخدام جهاز تحكم لاستشعار الحركة.
كما تعد حلول ليد مصدرًا توجيهيًا للإنارة، وبالتالي يمكن استخدام 100 بالمائة من الإنارة في إضاءة السطح المستهدف.»
وكانت شركة أجيليتي لوجستكس هي أول شركة في الإمارات تقوم بتركيب رايز ليد هاي باي. وبعد تحقيق نتائج ممتازة سواءً من حيث الأداء، أو التوفير في تكاليف التشغيل، قامت الشركة بتطبيق برنامج كامل لإعادة التأثيث والتجهيز بدءًا من مرفقها الواقع في مجمع دبي للاستثمار.
يقول علي: «تعد مجموعة رايز حلاً عالي الإشراق يوفر جودة لا تضاهى من الإنارة تعمل على خفض استهلاك الطاقة، وتقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.»
«ونظرًا لأن تلك الحلول خالية تمامًا من الحرارة أثناء التشغيل مقارنة بحلول الهاليد المعدنية، فإنها تساعد أيضًا على خفض حمولة تكييف الهواء، وتوفير بيئة مريحة مع خفض تكاليف التبريد الباهظة في نفس الوقت.»
تتوفر مجموعة رايز ليد هاي باي في موديلين 100 واط، و150 واط، وهو ما يعد بديلاً عن تجهيزات الهاليد المعدنية 250 واط، و400 واط، كما أنها تتوفر مع ضمان شامل لمدة ثلاث سنوات.